بالتكبير.. سكان مدينة حمد في غزة يحتجون على خصم الأقساط (فيديو)

بي دي ان | 01 ديسمبر 2020 الساعة 12:34ص

  • مشاركة

غزة - بي دي ان

  • رابط مختصر تم النسخ

احتج سكان مدينة حمد، في مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة، بطريقتهم الخاصة رفضا لاقدام الجهات المختصة ممثلة بوزارة الأشغال بغزة، على اقتطاع الاقساط المستحقة في ظل الأزمة المالية الخانقة على الموظفين بالحكومتين.

وبحسب فيديو تم نشره عبر مواقع التواصل الاجتماعي، صدحت تكبيرات الله أكبر وحسبنا الله ونعم الوكيل مساء اليوم الاثنين في خطوة احتجاجية ضمن حراكهم الشعبي، مهددين بالانفجار،  بسبب خصم الأقساط احتجاجا على قرار وزارة الأشغال العامة والإسكان بغزة خصم الأقساط على سكان المدينة .

وكانت الوزارة بغزة أرسلت كشوفات خصم الأقساط على سكان مدينة حمد، للبنوك التابعة لها بغزة قبل عدة أيام، وبدأت البنوك بتطبيقه، خلافا لقرار وزير الأشغال العامة د. محمد زيارة القاضي بتأجيل الاقساط حتى شهر مارس/أذار القادم بعد إتفاق مع السفير القطري محمد العمادي.. ويؤكد سكان المدينة انهم يعتاشون على فتات رواتب وأنهم مستعدون للدفاع عن لقمة عيش عائلاتهم بكل السبل. 

وطالب السكان الرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء د. محمد أشتية  وأصحاب القرار في كل من رام الله وغزة وقطر بوقف الخصم،، وإنصافهم تطبيقا للقانون ومراعاة للظروف المأساوية التى يعيشها سكان القطاع عامة وسكان حمد خاصة.

وقررت الأشغال العامة بغزة خصم الأقساط الشهرية على سكان مدينة حمد، خلافا لقرار صادر عن وزير الأشغال العامة والاسكان في الحكومة الفلسطينية د. محمد زيارة بعد اتفاق مع السفير القطري محمد العمادي يقضي بوقف الخصومات حتى شهر مارس/أذار القادم

وأصدر سكان مدينة حمد بيانا صحفيا وصل «بي دي ان» نسخه عنه جاء فيه : "أن الخصم سيطال جميع سكان مدينة حمد بفئاتهم المتعددة سواء متقاعدين أو موظفين غزة أو رام الله، أو حتى عمال تعطلوا عن عملهم بسبب الظروف الراهنة فسيتم الخصم على كفلائهم".

وأشار البيان، "حاولنا نحن السكان بكل الطرق والمراسلات وتوجهنا لمعظم المسؤولين في الأمر، لتأجيل الخصم، ومساندة قضيتنا إلا أن معاناة الناس باتت خارج حسابات البعض، وتركنا وحدنا".

الوسوم

التقارير

المزيد

الأعلانات

المزيد