إصابة عامل بنزيف في رأسه خلال ملاحقته من قبل جنود الاحتلال غرب جنين

بي دي ان | 28 مارس 2021 الساعة 04:14م

  • مشاركة

جنين - بي دي ان

  • رابط مختصر تم النسخ

أصيب العامل محمود ياسر قصراوي (24 عاماً) من قرية مسلية جنوب جنين، بنزيف في رأسه إثر وقوعه خلال ملاحقته من قبل جنود الاحتلال الاسرائيلي بالقرب من جدار الفصل العنصري غرب مدينة جنين.

وذكرت عائلة الشاب قصراوي اليوم الأحد، أنّه أصيب بنزيف حاد في رأسه إثر وقوعه أثناء ملاحقة جنود الاحتلال له ولمجموعة من العمال مساء أمس، قرب قرية رمانة غرب المدينة.

وذكرت العائلة، أنه جرى نقله على الفور إلى مستشفى رفيديا بمدينة نابلس، وأدخل إلى قسم العناية المكثفة.

ويُلاحق الاحتلال العمال الفلسطينيين عند بوابات الجدار في الضفة والفتحات فيه من خلال إطلاق الرصاص الحي والمطاطي والقنابل الصوتية والغازية لإبعادهم ومنعهم من الدخول.

ويرفض الاحتلال منح مئات الفلسطينيين تصاريح لدخول الأراضي المحتلة بحجة "المنع الأمني"، لذلك يتخذون طرقاً عديدة للوصول؛ بحثاً عن العمل كي يعيلوا عائلاتهم.

ويضطر ما يزيد عن 50 ألف عامل الدخول عبر فتحات الجدار على طول مدن جنين وطولكرم وقلقيلية وسلفيت والخليل للوصول إلى أماكن عملهم.

ويتعرض جزء كبير من العمال للاستغلال والابتزاز مقابل دخولهم ووصولهم إلى أماكن عملهم، علاوة عن المخاطر الني يتعرضون لها بشكل يومي.

التقارير

المزيد

الأعلانات

المزيد