الأشغال بغزة تكشف لـ "بي دي ان" آخر مستجدات ملف "الإعمار" وتفاصيل زيارة الوفد المصري الأخيرة للقطاع

بي دي ان | 20 سبتمبر 2021 الساعة 01:00ص

  • مشاركة

غزة - خاص بي دي ان - فاطمه الدعمه

  • رابط مختصر تم النسخ

كشفت وزارة الأشغال بغزة مساء اليوم الأحد، آخر المستجدات المتعلقة بملف إعادة إعمار القطاع، وتفاصيل زيارة الوفد المصري لغزة نهاية الأسبوع الماضي.

وقال وكيل الوزارة المهندس ناجي سرحان في تصريح خاص لـ "بي دي ان"، اجتمعنا مع الوفد المصري الذي زار القطاع الأسبوع الماضي، وهناك زيارة مرتقبة لوفد فني لغزة للاتفاق حول آليات الإعمار ولكن لم يتم هذا اللقاء حتى اللحظة.

وأضاف، تم الاتفاق على أن يقوم الوفد المصري بإعداد دراسات حول الأمور المقرر تنفيذها، مثل المدن السكنية، والأبراج السكنية، والكباري، ومنطقة الكورنيش ... الخ.
وأوضح سرحان، أنه تم الاتفاق مع الأشقاء في مصر على أن تتم عملية الإعمار بأيدي فلسطينية وشركات فلسطينية نظراً لارتفاع نسبة البطالة في القطاع.

وأضاف، الأخوة المصريين أكدوا لنا بأنهم سيقومون بفتح مكتب لهم لطرح المناقصات وأن يتم التنفيذ عبر شركات فلسطينية، باستثناء الأمور التي تحتاج إلى مهارات معينة، ولا توجد لدى الشركات الفلسطينية خبرة فيها، مثل محطات الكهرباء ومحطات معالجة المياه، والصرف الصحي أو أشياء مشابهة لذلك، بالتالي سيتم تنفيذها من خلال الشركات المصرية، إضافة لتدريب الفلسطينيين على ذلك.

وقال سرحان حول مشاركة السلطة الفلسطينية بملف الإعمار: "نرحب بكل الجهود سواء من السلطة الفلسطينية أو غيرها، ولا يوجد لدينا تفرقة، مضيفاً: نحن شركاء في العمل مع كل الجهات".

وأضاف، سيتم شهر أكتوبر المقبل البدء بإعمار الوحدات السكنية المتفرقة بتمويل من الجهات القطرية، ونحن الآن ننتظر ممولين آخرين من مصر ودول أخرى لاستكمال ملف الإعمار وبناء الأبراج السكنية وغيرها.

وفيما يتعلق بالتصريحات الإسرائيلية حول تراجع الاحتلال عن التسهيلات المقدمة لغزة، قال سرحان، لا أعتقد أن تتراجع إسرائيل عن التسهيلات التي تقدمها لتسهيل عملية الإعمار، نظراً للأوضاع الصعبة التي يعيشها القطاع، لذلك لا يمكن الرجوع للخلف لأن ذلك سيؤدي للانفجار في وجه الاحتلال وهذا ما لا يريده الاحتلال.

التقارير

المزيد

الأعلانات

المزيد