رام الله.. مواطنون يناشدون رئيس الوزراء والمحافظة للتدخل نتيجة مخالفات وتعديات طالت شوارع مدينة بيتونيا

بي دي ان | 20 أكتوبر 2020 الساعة 02:18م

  • مشاركة

رام الله - بي دي ان

  • رابط مختصر تم النسخ

ناشد سكان عمارة الميسم وشارع نادي مدينة بيتونيا، رئيس الوزراء الفلسطيني الدكتور محمد اشتية، للتدخل لوقف المخالفات والتعديات التي طالت شوارع عامة في المدينة، وذلك بتواطىء غير مفهوم من بلدية بيتونيا.

وقال الأهالي إن معظم الشكاوي التي تصل البلدية يتم إخضاعها لسياسة المساومة بين تجار لا يهتمون بأكثر من الربح، وبلدية لم يعد يهمها من أمر المخالفات والتعديات سوى البحث عن مصادر دخل.

واتهم بعض السكان البلدية ممثلة برئيسها بالتواطئ والتخاذل والمحسوبية ومنها قضية المالك (م.ي) المعروف لرئيس البلدية وإعطاءه تسهيلات ببناء إسكان عمارة الشام قبل عامين وغض الطرف عنه في موضوع المخالفات والتجاوزات. 

وأشارعدد من الأهالي إلى أن نفس المالك المدعو (م.ي) بدا بإنشاء إسكان جديد على قطعة رقم (216 حوض 12 حي 1) شارع نادي بيتونيا / بإيعاز من البلدية بدون مخططات وبدون ادني الالتزام بالنظام والقانون المعمول به بالبلدية. مؤكدين بأن المالك بدأ ببناء عمارة من سبعة طوابق ومخازن علما ان المنطقة سكن (ج) منطقة سكنية والمسموح فيها بالبناء أربعة طوابق وروف. 

وكشف الأهالي عن إتصالات تمت بين رئيس البلدية ووزارة الحكم المحلي لمنح المالك طوابق إضافية خلافا للقانون ودون أي اعتبار للضرر الذي سيلحق بسكان الشارع

وناشد سكان الشارع رئيس الوزراء ومحافظ محافظة رام الله والبيرة بوقف مشروع البناء مؤقتا وتشكيل لجنة تحقيق للوقوف على كل المخالفات والتجاوزات والتعديات ببناء وعدم الالتزام بالارتدادات والتعدي الواضح بحق الشارع العام .

الوسوم

التقارير

المزيد

الأعلانات

المزيد